الرئيسية لوحة التحكم التسجيل


العودة   منتديات نور الإسلام > المنتديات الشرعية > منتدى الفقه واصوله

منتدى الفقه واصوله فتاوى معاصرة، فقه، مسائل شرعية في العبادات والعقائد

الإهداءات
من نصيحــــــــــــــة 19 : لن يجد طعم الفرح في العيد والشعور به من لم يستغل أيام هذا الشهر الكريم خير استغلال ... من أراد أن يتذوق طعم العيد الحقيقي فليجتهد ويصبر على طاعة الله فيما تبقى من هذه الأيام .... ليس هناك أجمل واحلى من طعم ومذاق أثر طاعة وعبادة رمضان في أيام العيد. من نصيحــــــــــــــة 18 : إذا كنت تحب نفسك وتريد لنفسك الخير ... ((قف معها)) إسألــــــــــها ... و .... صـــــــــارحها !!! هل تغيرت في رمضان ؟؟؟؟ هل تشعر بأنك تغيرت في رمضان ؟؟؟ هل أنت في إقبال على العبادة وذكر الله أفضل مما كنت عليه ؟؟ أم أنك كما أنت ليس هناك أي تغيير ؟؟؟ (((( سؤال صــــــريح )))) إجابته عندك ولكن ! أتمنى أن تكون الإجابة _ الحمدلله من الأفضل إلى الأفضل _ فإن كانت الإجابة غير هذه .... فالفرصة مازالت ولم تنتهي نصيــــــــــــــــــــــــحة 000 نصيــــــــــــــــــــحة 000 نصيــــــــــــــــــحة 000 إذا لم تكن تعرف التوسل والتضرع والخضوع والدموع فاخلو بربك وقف بين يديــــــه واطلب منه أن يسامحك على تقصيرك وأن يوفقك فيما تبقى من الأيام وأن يعينك ويرزقك ويجعل لك نصيب مما جعله لولياءه وأحبابه . من نصيحــــــــــــــة 17 : هل أنت من اللذين ينشغلون في هذه الأيام بأمور العيد وتجهيزاته ؟؟ إذا كنت مظطرا فلا تجعل ذكر الله يفارق لسانك ولاتتغاضى عن سؤال من يسألك من مالك اعطه من المتيسر ولاترده ، إن كان لديك أي مطويات أو بطائق في الأماكن التي تذهب إليها لتذكر الناس في هذه الأماكن التي يغفل معظهم عن ذكر الله فيها . من نور الاسلام : ابنتى الفاضلة عصفورة الجنة سنفتقد ابنة غالية وعضوة قديره.. نسأل الله أن ييسرأمورك ويكتب لك فى كل خطوة نجاح وفلاح ..ستتركى فراغا هائلا..نتمنى لواتيحت لك الظروف أن تطمنينا عليكى كل فتر ونستودعك الله الى لاتضيع عنده الودائع من من مصر : اختنا الفاضلة منارة الاسلام ووالدنا الفاضل عبد الرازق محمد اخوانى واخواتى فى المنتدى اود ان اعلمكم انى سوف اغيب عن المنتدى لمدة طويلة جدا وهى سنة كاملة او اكثر وان شاء الله ان عشنا وكان لينا عمر سوف نعود فى مثل هذا التوقيت اتمنى ان لا تنسونا من دعواتكم الطيبة استودعكم الله الذى لا تضيع ودائعه فى حفظ الله من نور الاسلام : أجمل ترحيب بالأخت حفصة الخير اليــــــــــــوم نتشرف بعودة مشرفه مميــــــــزة نالت الكثيــــــــر من الأحتــــــــرام لأخلاقها الرائعة و أعتدنا على تواصلها الدائم قبل غيابها... هي عــــــــــاد ت و عادت الأنوار الي المنتدى بعودتها ... . و يشرفني أن أكون أول المرحبين بها...,, و نقول لها حيــــــــــاك الله و الحمــــد لله ع الســـــــــــلامــة وعساها آخر الغيبات يارب من من ارض الاندلس : اشتقنا للقاء رباني مع رواد منتدانا فلم اجد خير من العشر الاواخر للعودة لعلها عودة بلا انقطاع...تحية للجميع من نور الاسلام : الأخ الحبيب اسلام ابو مصعب أشرقن الأنوار سررنا بعودتك الكريمة عودا حميدا ان شاء الله ونسأل الله أن يحفظك وييسر كل أمورك وشهر كريم عليك وعلينا وجميع أسرة منتدانا الغالى.. من اسلام ابومصعب : تقبل الله منا ومنكم طاعاتنا وصالح اعمالنا وصيامنا وقيامنا وأعاد الله علينا هذا الشهر الفضيل وجعلنا من عتقائه من النار انه سميع مجيب اقدم اعتذاري للأنقطاع عن المشاركة في المنتدى وذلك بسبب ضروفي الخاصه ولكن والحمد لله عدت إليكم كما لايفوتني ان ارحب بكل من انضم لهذا المنتدى في فترة غيابي وعذراً لجميع الاعضاء لعدم الرد على المواضيع التي كتبت في تلك الفتره وما أجمل أن ألتقي بكم بعد هذا الغياب من الى الكل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: موضع النظر أثناء رفع اليدين للدعاء ؟!! (آخر رد :ديني عصمة أمري)       :: من غرائب داعش (آخر رد :عبدالرازق محمد)       :: إن الحيوان ليعلم الحلال من الحرام. !!! (آخر رد :انصر النبى محمد)       :: و كيف لا يحبنا من نفخ فينا من روحه .!!! (آخر رد :انصر النبى محمد)       :: افـق يا ابن آدم من غفلتك وكفاك تفاخرا (آخر رد :عبدالرازق محمد)       :: من المنح الربانية للصائمين .. مضاعفة الثواب (آخر رد :عبدالرازق محمد)       :: كتاب / معرفة اسم ليلة القدر (آخر رد :عبدالرازق محمد)       :: تأملات تربوية في قصة أهل الكهف (آخر رد :عبدالرازق محمد)       :: سلسة قصار الأحاديث النبويه 5 (آخر رد :windows2009)       :: سلسة قصار الأحاديث النبويه 4 (آخر رد :windows2009)      



إضافة رد
أدوات الموضوع
غير مقروء 24-12-07, 02:29 PM   #1
افتراضي موقف الحنفية والجمهور من الخبر المتواتر ، والخبر المشهور، وخبر الآحاد

موقف الحنفية والجمهور من الخبر المتواتر ، والخبر المشهور، وخبر الآحاد من حيث : حقيقتة وحكم العمل به .

أولا قول الجمهور :
قسم الجمهور من الأصوليين والمحققين الخبر إلى قسمين :
آحاد ، و متواتر .

أما الخبر الآحاد عند الجمهور فهو :
كل ما لم ينته إلى التواتر . وأكثر الأحاديث المدونة والمسموعة من هذا القسم .
ولقد قسم الجمهور الخبر الآحاد إلى ثلاثة أقسام وهي : غريب وعزيز ومشهور.( المنهل الروي ج: 1 ص:32 )

أما حكم التعبد والعمل بخبر الآحاد عند الجمهور :
فخبر الواحد حجة للعمل به في باب الدين حيث قبل جمهور العلماء خبر الآحاد وأوجبوا العمل بما ورد به . (المنهل الروي ج : 1 ص: 32، وقواعد الفقه ج: 1 ص: 79 قاعدة127.
قال الآمدي : وقد أجمعنا على جواز اتباع خبر الواحد في أحكام الشرع ولزوم العلم به فلو لم يكن خبر الواحد مفيدا للعلم لكان الإجماع منعقدا على مخالفة النص وهو ممتنع . (الإحكام للآمدي ج: 2 ص: 51 )

واستدل الجمهور على حجية خبر الآحاد ووجوب العمل به بعدة أدلة منها :
1. إجماع الصحابة على قبول خبر الواحد في حديث ميراث الجدة عند أبي بكر .
2. وقبل حديث عبد الرحمن بن عوف في أخذ الجزية من المجوس.
3. وشهد أيضاً عبد الرحمن بن عوف بعدم دخول البلد التي فيها طاعون وقبل حديثه .
4. وحديث توريث عمر في دية الجنين بغرة بعد أن ذكر معقل بن سنان أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قضى فيه بغرة.
5. خبر تحول القبلة حيث تحول المصلون أثناء صلاتهم بخبر الواحد وأقرهم الرسول - صلى الله عليه وسلم - على ذلك.
6. وإرسال النبي – صلى الله عليه وسلم – آحاد الصحابة إلى البوادي لتعليم الناس شرائع الإسلام.
ولم يفرق العلماء في خبر الواحد بين الأمور الفقهية العملية وبين الأمور الاعتقادية من حيث العمل به.

ومن فروع الحديث الآحاد عند الجمهور الحديث المشهور :
والمشهور عند الجمهور : هو كل خبر له طرق محصورة أكثر من اثنين ، وسمى بذلك لوضوحه، ويسميه بعض الفقهاء (مستفيضا) مثل حديث (إنما الأعمال بالنيات) .
حكم المشهور عند الجمهور : اعتبر جمهور العلماء من الفقهاء والأصوليين والمحدثين الخبر المشهور مثل الخبر الآحاد لكنهم يعدونه في الدرجة الأولى من أخبار الآحاد .

أما الخبر المتواتر عند الجمهور :
فهو الخبر الذي رواه جمع كثير يستحيل تواطؤهم على الكذب عن جمع مثلهم إلى نهاية السند، وكان مستندهم الحس، أي أن يكون الخبر نقلا لأمر يدرك بأحدى الحواس، وليس أمرا عقليا.
شروط الخبر المتواتر :

حكم الخبر المتواتر عند الجمهور:
الخبر المتواتر يفيد العلم الضروري أي اليقيني ويجب العمل به . لذلك كان المتواتر كله مقبولا ولا حاجة إلي البحث عن أحوال رواته .


ثانيا : قول جمهور الحنفية :
قسم جمهور الأحناف الخبر ثلاثة أقسام :
متواتر ، ومشهور ، وآحاد .

الآحاد عند جمهور الأحناف :
أما الآحاد عند الأحناف فينقسم إلى :غريب وعزيز .

حكم الخبر الآحاد عند الأحناف :
قبل جمهور الأحناف خبر الآحاد وأوجبوا العمل بما ورد به مثلهم في ذلك مثل جمهور العلماء .
لكن رد بعضهم خبر الواحد فيم تعم به البلوى كالوضوء من مس الذكر وإفراد الإقامة .
بينما ورد فريق آخر منهم خبر الواحد في الحدود فقط . ( المنهل الروي ج: 1 ص: 32 )

حكم خبر الآحاد إذا خالف القياس عند الأحناف :
قالوا : إذا خالف خبر الآحاد القياس الأصول لم يقبل وذكروا ذلك في خبر التفليس والقرعة والمصراة .
وإن أرادوا نفس الأصول التي هي الكتاب والسنة والإجماع فليس معهم في المسائل التي ردوا فيها خبر الواحد كتاب ولا سنة ولا إجماع فسقط ما قالوه . ( اللمع في أصول الفقه ج: 1 ص: 74 ) .

المشهور عند الأحناف :
أما المشهور عند الأحناف فهو ما كان آحاداً في أصل روايته أي في الطبقة الأولى لكن اشتهر وانتشر وتواتر في الطبقة الثانية بين التابعين إلى درجة قريبه من التواتر.
ويمثلون على المشهور بحديث عمر بن الخطاب " إنما الأعمال بالنيات ".

حكم المشهور عند الأحناف :
المشهور عند الأحناف يفيد علم الطمأنينة في حين أن المتواتر يفيد علم اليقين، أي أنه قريب من حكم المتواتر لكنه أقل رتبة من المتواتر ، فالمتواتر يفيد علما يقينا من طريق الضرورة أما المشهور فيوجب علم اليقين أيضا إلا أن السامع متى تأمله حق تأمله وجد في أوله ما يوجب ضرب شبهة فى آخره فكان دون العلم الواقع بالتواتر ؛ ولذلك لم نكفر جاحده . قواطع الأدلة في الأصول ج: 1 ص: 397

وبناء على ذلك قال جمهور الأحناف يمكن أن يُخصص بالمشهور عموم القرآن ولو لم يسبق تخصيصه وذلك كتقييد مطلق الكتاب بالمشهور ومثاله :
تقييد مطلق آية جلد الزاني الشامل للمحصن وغير المحصن برجم ماعز الثابت في الصحيحين وغيرهما .
وتقييد مطلق صوم كفارة اليمين الشامل للمتتابع وغيره بالتتابع بقراءة ابن مسعود فصيام ثلاثة أيام متتابعات لشهرة قراءة ابن مسعود في الصدر الأول .
وتقييد آية غسل الرجل في الوضوء بعدم التخفف أي لبس الخف عليها بحديث المسح على الخف المخرج في الصحاح والسنن والمسانيد وغيرها إن لم يكن حديثه متواتراً .
قال أبو يوسف : خبر المسح يجوز نسخ الكتاب به لشهرته .
وقال أبو حنيفة : من أنكر المسح على الخفين يخاف عليه الكفر فإنه ورد فيه من الأخبار ما يشبه المتواتر.( كتاب التقرير والتحبير ج: 2 ص: 314 ) .

ما الحكم إذا تعارض خبر الواحد مع القياس :
ذهب أئمة الحديث والفقه والأصول : إلى أن خبر الواحد العدل المتصل راجح على القياس المعارض له
ورجح بعض المالكية : القياس على خبر الواحد المعارض للقياس . ( المنهل الروي ج: 1 ص: 32 )
التوقيع :
لا تقرأ وترحل ساهم برد أو موضوع وتذكر
جهد غيرك في كتابة المواضيع ومساعدة الاخرين .
وأعلم أن :
ردك علي الموضوع حافز ... للاستمرار و تقديم الافضل
رد مع اقتباس
إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المشهد الذي ابكى المخرج والجمهور والمصورين سعد ابراهيم ۩ منتدى المحاضرات والصوتيات الدينية والفتاوى الصوتية ۩ 6 04-05-12 02:53 PM
التعبد بخبر الآحاد الجذاب منتدى الفقه واصوله 0 27-12-11 09:25 PM
المتواتر والاحاد نايف الرشيدي منتدى الفقه واصوله 0 17-12-11 02:29 PM
تعددت الاقلام !! والحبر واحد هدى الانوار المنتدى العــــــام 4 19-01-11 04:15 AM
معجزة المياه الجوفية مرج الزهور منتدى القرآن الكريم وعلومة 3 06-01-11 02:10 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الإعلانات النصية


الساعة الآن 12:43 AM بتوقيت مسقط

تصميم   :  أبرار الجنه

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
 تطوير :جزيرة المجانين

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012

... جميع الحقوق محفوظة لشبكة ومنتديات نور الإسلام ...

a.d - i.s.s.w

/abrrar.net/vb