الرئيسية لوحة التحكم التسجيل


العودة   منتديات نور الإسلام > المنتديات الشرعية > منتدى الفقه واصوله > موسوعة فتاوى اللجنة الدائمة

الإهداءات
من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : الصيام يا أهل الصيام لاتنسوا غدا يوم الإثنين بارك الله فيكم من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : حمدا لله على سلامتك حبيبي الأصيل حياك الله وبياك الغياب أصبح عادة لكل من في المنتدى حتى أصحاب المنتدى وإدارته غائبين ... المهم أن تكونوا جميعا بخير من بلاد الحرمين : السلام علىيكم ورحمة الله وبركاته حياكم الله إخوتي اسف لطول انقطاعي بسبب ظروفي الخاصة وأسأل الله أن يجمعنا في خيمة من خيام الجنة كما جمعنا في هذا المنتدى الرااائع وسأبتدأ مشاركاتي قريبًا إن شاء الله تحياتي لكم من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : غدا الخميس إخوة الإسلام لاتنسوا الصيام وفقني الله وإياكم وأعاننا على ذكره وشكره وحسن عبادته من الحكمة : التغافل عما يكره الله قسوة في القلب وفي قساوة القلب ذهاب حلاوة الاعمال وفي ذهاب حلاوة الاعمال قلة الطاعات وفي قلة الطاعات قلة الشكر وفي ترك الشكر فساد ما عملت وحرمان ما طلبت وانقطاع الزيادة أضف للمفضلة من حياكم الله وبياكم وجعل جنة الفردوس مثوانا ومثواكم ...سعيدة جدا بانضمامى الى اسرة منتدى نور الاسلام ..تحياتى للجميع : من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : غدا يوم الإثنين الصيام بارك الله فيكم لاتنسوا تذكير من تستطيعون تذكيرهم عن طريق وسائل التواصل الجماعي بارك الله فيكم وأحسن إليكم من السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة : [">اللهم انصر اخواننا في فلسطين وسوريا والعراق وكل مكان يارب العالمين من المنح الربانية : الابتلاء يدفعك إلى الله عزوجل، فما من محنة إلا ووراءها منحة، وما من شِدة إلا ووراءها شَدَّة إلى الله عز وجل من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : غدا الخميس بارك الله فيكم لا تنسوا الصيام جزاكم الله خير الجزاء من فضل الدعاء : لا تقطع الدعاء فإنه حبل النجاة.. تذكر أن كلماتك تكتبها الملائكة.. تفاءل ولو كنت في عين العاصفة.. من رسالة سؤال وإطمئنان من خـاله هـدى الأنـوارلجميع أعضاء المنتدى : السلام عليكم اهداء ايضا لاعضاء نور الاسلام من طلة الانوار السلام عليكم يا من كنت معهم بالامس ماضيا اذكر ان لي بصمة هنا وهناك رغم الغياب اتذكر فيها الامس مع اني غائبا اتمنى ان تكونو بخير حيثما حللتم بوركتم وجزاكم الله خيرا من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... الصيام يا أهل الصيام ... الصيام يا أحباب العزيز العلام ... لاتنسوا غدا يوم الإثنين بارك الله فيكم من الرحمة : ربنا سبحانه وتعالى بيقول : ( ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده وهو العزيز الحكيم ) .. خليك دايماً مع كلام ربنا مش مع الناس .. ربنا هو بس اللى فى إيده الرحمة من سلطنة عمـان : يا مرحبــــــــا بكن أخواتي الفاضلات واخواني الاعزاء شكرا ع الجهود الجميلــــــه في المنتدى وبارك ربي فيكم وكثر من امثالكم من هُنآك،حيث تشرق الشمس يوميا : من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : غداً يوم الإثنين بارك الله فيكم لاتنسوا الصيام جزاكم الله خير من السعودية : يا مرحبا فيكم أخباركم أصدقائي صباح النور ومساء السرور من السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : لاتنسوا صيام يوم غد الخميس بارك الله فيكم وأحسن إليكم من الجزائر :

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: هل من مرحب بملحد في منتدى إسلامي ؟ (آخر رد :ملحد01)       :: الادوية المحمدية (آخر رد :عائد الي الله)       :: أطفالنا في رحاب الإسلام (آخر رد :عائد الي الله)       :: أساليب التربية للطفل المسلم (آخر رد :يوسف بن يعقوب)       :: دور المنزل في تربية الطفل المسلم (آخر رد :يوسف بن يعقوب)       :: دورة نظام العمل وتطبيقاته للخبير القانونى الدكتور محمد سلامه (آخر رد :ام ميدو وميمى)       :: من أسباب هلاك الأمم ظهور النقص، والتطفيف في الميزان (آخر رد :عائد الي الله)       :: اسباب الهلاك إيذاء وقتل الصالحين (آخر رد :عائد الي الله)       :: سبب آخر لهلاك الأمم هو الكفر بنعم الله عز وجل (آخر رد :عائد الي الله)       :: من أبرز أسباب هلاك الأمم كثرة الفساد في الأرض:؟ (آخر رد :يوسف بن يعقوب)      



إضافة رد
أدوات الموضوع
غير مقروء 20-10-08, 03:11 AM   #1
افتراضي حكم النذر في الاسلام

بسم الله الرحمن الرحيم


حكم النذر في الاسلام



النذور

النذر هو التزام قربة غير لازمة من الشرع، كأن يقول: لله علىَّ صوم كذا. ولله أن أصلي كذا، والنذر عبادة من العبادات، وقد كان النذر موجودًا قديمًا، فقد حكى الله نذر أم مريم عندما نذرت ما في بطنها لله، فقال:{إذ قالت امرأت عمران رب إني نذرت لك ما في بطني محررًا فتقبل مني إنك أنت السميع العليم} [ آل عمران: 35].

وقد أمر الله به مريم، حيث قال : {فكلي واشربي وقري عينًا فإما ترين من البشر أحدًا فقولي إني نذرت للرحمن صومًا فلن أكلم اليوم إنسيًا} [ مريم :26].

وقد جاء الإسلام ووجد المشركين ينذرون لآلهتهم، ويقدمون لها القرابين، فنهى عن ذلك وحرمه، قال تعالى: {وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعام نصيبًا فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا فما كان لشركائهم فلا يصل إلي الله وما كان لله فهو يصل إلي شركائهم ساء ما يحكمون} [الأنعام: 136].

وقد شرع الإسلام النذر،وإن كان لا يستحب ؛ لما يقع فيه صاحب النذر أحيانًا من عدم استطاعة الوفاء بالنذر، فعن ابن عمر أن النبي ( نهى عن النذر،وقال : ( إنه لا يأتي بخير وإنما يستخرج به من البخيل) [ متفق عليه ].
ومدح الله أولئك الذين يوفون بنذرهم، فقال تعالى: {يوفون بالنذر ويخافون يومًا كان شره مستطيرًا} [الإنسان: 7].

والنذر قد يكون مبهمًا غير معين، وقد يكون معينًا، وهو على حالات: إما أن يكون قربة، فيجب الوفاء به، وإما أن يكون معصية، فيحرم الوفاء به. وإما أن يكون مكروهًا، فيكره أن يفي صاحبه به. وإما أن يكون مباحًا، فيستوي الوفاء به وعمده ؛ لأنه في الحقيقة ليس بنذر كما قال العلماء، واستدلوا على ذلك أن النبي ( نظر وهو يخطب إلى أعرابي قائم في الشمس، فقال : ما شأنك ؟ قال : نذرت أن لا أزال في الشمس حتى يفرغ رسول الله ( من الخطبة. فقال الرسول ( نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة ليس هذا بنذر، إنما النذر فيما ابتغى به وجه الله) [أحمد ].

النذر المطلق :

وهو النذر الذي ينذره صاحبه شكرًا لله على حدوث نعمة، أو نجاة من مكروه،كأن يقول لله على أن أصوم كذا. وهذا النذر يجب الوفاء به.

النذر المقيد :

وهو النذر التي يتعلق بحدوث شرط، كأن يقول : لله على صوم كذا إن شفى الله مرضي. فإن تحقق الشرط، وجب الوفاء بالنذر.

شروط النذر :ويشترط للنذر العقل والبلوغ والإسلام، فلا يصح النذر من صبي أو مجنون أو غير مسلم، حتى لو نذر ثم أسلم، لا يجب عليه الوفاء بنذره، لأن نذره في حالة كونه فاقدًا لأهلية النذر، ولا يشترط في النذر الحرية، فيصح النذر من العبد .
ويشترط في الشيء المنذور ما يلي :

1- أن يكون مقصور الوجوه في نفسه شرعًا، فلا يصح النذور بصوم الليل، أو أيام الحيض للمرأة مثلا، لوجود المانع الشرعي .
2- أن يكون قربة لله. أما كونه قربة، لأنه لا يصح نذر المعصية، لما رواه عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي ( قال نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة لا نذر، ولا يمين فيما لا تملك، ولا في معصية ) [ رواه النسائي أبو داود ].
ولقوله ( نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة من نذر أن يطيع الله، فليطعه، ومن نذر أن يعص الله ؛ فلا يعصه ) [البخاري وأحمد ].

أما كون النذر لله، لأن النذر قد يكون قربة لكي لا يبتغي به وجه الله، كالنذر للشيخ أو الولي، إذ لا يجوز النذر للمخلوق، لأن النذر عبادة، والله سبحانه هو الذي يستحق العبادة وحده، كما أن النذر لا يجوز لميت، لأن الميت لا عليه من أمره شيئًا، بل إن ظن الناذر أن المنذور له سينفعه من دون الله، فهو كفر بالله والعياذ بالله، أما إذا اعتقد الناذر أن النفع والضر بيد الله، وإنما ينذر أن يقرب شيئًا للفقراء الموجودين بباب الشيخ الفلاني ؛ فلا وجه للحرمة، وإن كان الأولى الابتعاد عن ذلك، وإن نذر إنسان التصدق على شيخ معين وهو حي، فالنذر جائز، لأن ذلك من باب الإحسان على المحتاجين،وهو أمر حث عليه الإسلام .

3- أن يكون المال المنذور به مملوكًا للناذر وقت النذر،لأنه لا يصح أن ينذر الإنسان شيئًا لا يملكه، لقول النبي (: (لا نذر في معصية الله، ولا فيما لا يملكه ابن آدم)[مسلم وأبوداود والنسائي ].
4- ألا يكون المنذور به فرضًا سواء أكان ذلك الفرض عينيًا أم كفائيًا ؛لأن إيجاب ما هو واجب أمر لا يتصور.


ومن كتاب المغني لابن قدام

[ ص: 67 ] كتاب النذور الأصل في النذر الكتاب , والسنة , والإجماع . أما الكتاب فقول الله تعالى : { يوفون بالنذر } . وقال : { وليوفوا نذورهم } . وأما السنة , فروت عائشة . قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم { : من نذر أن يطيع الله فليطعه , ومن نذر أن يعصي الله فلا يعصه } . .

وعن عمران بن حصين , عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال { : خيركم قرني , ثم الذين يلونهم , ثم الذين يلونهم , ثم يجيء قوم ينذرون ولا يفون , ويخونون ولا يؤتمنون , ويشهدون ولا يستشهدون , ويظهر فيهم السمن . } رواهما البخاري . وأجمع المسلمون على صحة النذر في الجملة , ولزوم الوفاء به .

( 8172 ) فصل : ولا يستحب لأن ابن عمر روى عن النبي صلى الله عليه وسلم { , أنه نهى عن النذر وأنه قال : لا يأتي بخير , وإنما يستخرج به من البخيل } . متفق عليه . وهذا نهي كراهة , لا نهي تحريم ; لأنه لو كان حراما لما مدح الموفين به ; لأن ذنبهم في ارتكاب المحرم أشد من طاعتهم في وفائه ; ولأن النذر لو كان مستحبا , لفعله النبي صلى الله عليه وسلم وأفاضل أصحابه .



ومن بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع » كتاب النذر » فصل في حكم النذر


( وأما ) وقت ثبوت هذا الحكم فالنذر لا يخلو إما أن يكون مطلقا , وإما أن يكون معلقا بشرط أو مقيدا بمكان أو مضافا إلى وقت , والمنذور لا يخلو أما إن كان قربة بدنية كالصوم والصلاة .

وأما إن كان مالية كالصدقة فإن كان النذر مطلقا عن الشرط والمكان والزمان , فوقت ثبوت حكمه وهو وجوب المنذور به هو وقت وجود النذر , فيجب عليه في الحال مطلقا عن الشرط والمكان والزمان , لأن سبب الوجوب وجد مطلقا , فيثبت الوجوب مطلقا , وإن كان معلقا بشرط نحو أن يقول : إن شفى الله مريضي , أو إن قدم فلان الغائب فلله علي أن أصوم شهرا , أو أصلي ركعتين , أو أتصدق بدرهم , ونحو ذلك فوقته وقت الشرط , فما لم يوجد الشرط لا يجب بالإجماع .

ولو فعل ذلك قبل وجود الشرط يكون نفلا ; لأن المعلق بالشرط عدم قبل وجود الشرط , وهذا لأن تعليق النذر بالشرط هو إثبات النذر بعد وجود الشرط كتعليق الحرية بالشرط إثبات الحرية بعد وجود الشرط , فلا يجب قبل وجود الشرط , لانعدام السبب قبله وهو النذر فلا يجوز تقديمه على الشرط ; لأنه يكون أداء قبل الوجوب وقبل وجود سبب الوجوب , فلا يجوز كما لا يجوز التكفير قبل الحنث ; لأنه شرط أن يؤديه بعد وجود الشرط , فيلزمه مراعاة شرطه لقوله : عليه الصلاة والسلام { المسلمون عند شروطهم } وإن كان مقيدا بمكان بأن قال : لله علي أن أصلي ركعتين في موضع كذا , أو أتصدق على فقراء بلد كذا - يجوز أداؤه في غير ذلك المكان عند أصحابنا الثلاثة رحمهم الله , وعند زفر رحمه الله لا يجوز إلا في المكان المشروط .



منقول بتصريف
التوقيع :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لي طلب ورجاء خاص اذا قرءت موضوعا لي فلا تقل شكرا
بل قل اللهم اغفر لها ولوالديها
اللهم اغفر لأبانا الفاضل محمد عارف وأسكنه فسيح جناتك
  رد مع اقتباس
غير مقروء 20-10-08, 03:39 AM   #2
 
الصورة الرمزية mohmmad-aref

الدولة :  فلسطين -الحبيبة
هواياتي :  المطالعة -والكتابة
mohmmad-aref is on a distinguished road

معرض الوسام

mohmmad-aref غير متصل
Yellow رد: حكم النذر في الاسلام

اختي................. جزاكي الله خير الجزاء
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
التوقيع :
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
*** السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة***
***بكتب لكم من كل قلبي***
((الادارة))
((المراقب العام))
  رد مع اقتباس
غير مقروء 20-10-08, 05:56 PM   #3
 
الصورة الرمزية أحمد العمر

هواياتي :  السفر ، القراءه
أحمد العمر is on a distinguished road
أحمد العمر غير متصل
افتراضي رد: حكم النذر في الاسلام

:A1:

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أثابك الرحمن جنان ذواتا أفنان
التوقيع :
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
غير مقروء 20-10-08, 08:05 PM   #4
 
الصورة الرمزية حسن العوجان
افتراضي رد: حكم النذر في الاسلام

أخيتي جهاد
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
التوقيع :
====// همسة فى أذن كل من يتثاقل عن المشاركة\\====
قال رسول الله نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة "من َصنَع إليكم معروفا فكافئوه فإن لم تجدوا ما تكافئوا به فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه"
وصح عن النبي أيضا نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة "من ُصِنع إليه معروفا فقال لفاعله جزاك الله خيرا فقد أبلغ في الثناء"صحيح سنن ابى داود
فهل تعجز أخى عن كتابة " جزاك الله خيرا "لأخيك !؟ ولماذا تحرم نفسك أخى من هذا الخير !؟
  رد مع اقتباس
غير مقروء 27-06-09, 07:26 PM   #5

نبراس المسابقة

 
الصورة الرمزية زهرة الياسمين
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم وجزاكم كل خير
التوقيع :
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
غير مقروء 20-04-10, 11:12 PM   #6
 
الصورة الرمزية نور عمان

الدولة :  سلطنة عُمان بلد الأمان
هواياتي :  الرسم وركوب الخيل
نور عمان is on a distinguished road
نور عمان غير متصل
افتراضي

بارك الله فيك اختي على هذه الفتوى
وأن شاء الله في ميزان حسناتك
التوقيع :
  رد مع اقتباس
غير مقروء 28-11-12, 07:19 PM   #7
 
الصورة الرمزية حسناء
افتراضي رد: حكم النذر في الاسلام

بارك الله بكم
التوقيع :
:A10:
  رد مع اقتباس
غير مقروء 28-11-12, 08:29 PM   #8
مشرف
افتراضي رد: حكم النذر في الاسلام

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
التوقيع :
لا تقرأ وترحل ساهم برد أو موضوع وتذكر
جهد غيرك في كتابة المواضيع ومساعدة الاخرين .
وأعلم أن :
ردك علي الموضوع حافز ... للاستمرار و تقديم الافضل
أخوكم فى الله رحماك يارب


http://www.dreamtype.com/#

http://cooltext.com/Render-Image?RenderID=1162577852
  رد مع اقتباس
إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنواع النذر وكفارته عبدالرازق محمد المنتدى الإسلامى العام 4 14-09-13 01:49 AM
حكم النذر وكيفية الوفاء به معاذ فتاوى معاصــــرة 4 20-03-13 07:04 PM
النذر وأحكامه الأنصاري منتدى العقيدة الاسلامية 4 02-01-12 04:45 PM
وفاء النذر أحمد العمر موسوعة فتاوى اللجنة الدائمة 4 06-02-09 06:32 PM
النذر لغير الله شرك أحمد العمر موسوعة فتاوى اللجنة الدائمة 2 19-01-09 11:53 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الإعلانات النصية


الساعة الآن 09:17 AM بتوقيت مسقط

تصميم   :  أبرار الجنه

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
 تطوير :جزيرة المجانين

... جميع الحقوق محفوظة لشبكة ومنتديات نور الإسلام ...

a.d - i.s.s.w

/abrrar.net/vb